كيف وصف الخطيب جعفر الإبراهيمي إمكانات طلبة المشروع الوطني لرعاية المواهب القرآنية

بواسطة: المحرر

تاريخ الاضافة: 2017-09-02 | عدد الزيارات: 632


أشاد خطيب المنبر الحسيني المعروف الشيخ جعفر الإبراهيمي بالطاقات القرآنية والجهود المبذولة لتنميتها من قبل المشرفين على "المشروع الوطني لرعاية المواهب القرآنية" في دار القرآن الكريم التابعة للعتبة الحسينية المقدسة، جاء ذلك خلال زيارته للمشروع الذي تقام فعالياته في مدينة الإمام الحسن المجتبى للزائرين، حيث التقى الشيخ الإبراهيمي نخبة من حفظة المشروع موجهاً إليهم بعض الأسئلة المتعلقة بآيات كتاب الله المجيد، وقد أجاب الحفظة بسرعة فاقت استجابة أجهزة الحاسوب، الأمر الذي أثار الدهشة.

الشيخ الإبراهيمي أعرب عن غبطته بما شاهده من مواهب بالقول: للأمانة وجدت إمكانات وطاقات هائلة على مستوى الحفظ والتلاوة لدى طلبة المشروع الوطني لرعاية المواهب القرآنية ما يدل على أن القائمين على المشروع قد بذلوا جهداً مميزاً، وقد ولدت الزيارة انطباعاً إيجابياً لما يتمتع به المشروع من منهاج دقيق ومكثف يمكن أن تصقل مواهب أخرى عبره، متنبئاً بمستقبل زاهر للموهوبين خصوصاً والتطور في مجال الحفظ والتلاوة في العراق عموماً، داعياً للمشاركين في المشروع والقائمين عليه بالتوفيق ومزيد من الألق.

تابعونا على الفيسبوك
تابعونا على تويتر