معهد الإمام الحسين (ع) للتوحد التابع لدار القرآن الكريم يقيم دورة للمعالجة والتقييم لكوادره بإشراف اخصائيين دوليين

بواسطة: الإعلام

تاريخ الاضافة: 2015-07-22 | عدد الزيارات: 7073

يقيم معهد الإمام الحسين، عليه السلام، لرعاية أطفال التوحد، والتابع لدار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة دورة تدريبية لأخصائيات المعهد في طرائق معالجة الطفل التوحدي بإشراف مختصين من جامعة "كلاوند" الأمريكية.

وتأتي هذه الدورة بطلب من سماحة الأمين العام للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي سعياً منه لسد حاجة مدينة كربلاء المقدسة لأخصائيي اضطراب التوحد الذي يصيب حوالي  من "1-2" من كل 100 طفل في جميع أنحاء العالم.

وقال الدكتور شامل محسن وهو أحد أخصائيي جامعة "أوكلاند" الأمريكية، إن "الزيارة جاءت بهدف تدريب وتقييم معهد الإمام الحسين لرعاية اطفال التوحد في كربلاء المقدسة."

وأضاف، "لاحظنا تجاوب كبير من قبل الكادر المعهد  بعكس ما وجدناه من تجاوب ضعيف جداً من قبل أهالي المصابين وهذا ما يؤدي إلى تأخر عملية العلاج وتجاوب الطفل معه."

وأوضح، أن "مدة التقييم ثلاثة أيام صباحية ومسائية وبعد الانتهاء منه سنعد بيانات مختصة بالكادر الأمريكي وتتم المتابعة التقييم خلال اشهر لمعرفة مدى تطور المصابين."

وقالت مديرة معهد الإمام الحسين لرعاية اطفال التوحد في كربلاء والأخصائية زهراء زويني في حديث لها مع مراسل موقع دار القرآن الكريم، إنه "تم التدريب على المجال المعرفي واللغة الاستقبالية والتعبيرية والتواصل والتكيف والاجتماع  والسلوك الاجتماعي العاطفي للطفل التوحدي."


خاص لـ: الإعلام والعلاقات - دار القرآن الكريم.

تابعونا على الفيسبوك
تابعونا على تويتر